هل يمكن علاج ادمان الهيروين بالمنزل او البيت

0 11

هل يمكن علاج ادمان الهيروين بالمنزل او البيت

تعريف الهيروين

هي مادة خطيرة ، سريعة الإدمان وهو من أكثر وأخطر المواد المخدرة التي يتعاطاها المدمنون سواءً كان ذلك عن طريق الشم أو التدخين أو الحقن ، وهو أخطر أنواع الإستعمال لهذه المادة المخدرة. ورغم أن الهيروين إسم يتداوله الجميع إلا ان هناك الكثير من الغموض يحيط بهذا المخدر الخطير جداً.

أول مرة ذكر الهيروين كان عام 1898م ، عندما إكتشف أحد علماء شركة أدوية ألمانية اسمها باير (Bayer) مادة تشبه في مفعولها [المورفين] ، وأطلق هذا العام واسمه هيلاش درسر اسم [هيروين] ، ويعني هذا الاسم باللاتينية البطولة..!

في بداية اكتشافه أسرف الناس في استخدام الهيروين ، حتى صدر قرار يمنع تداوله إلا للاغراض الطبية ، ولكن استخدامه طبياً تضاءل ، ولم يعد هناك طلب عليه ، لكن هذا لا يعني عدم استخدامه ، بل انتقل بيعه من الصيدليات والمستشفيات إلى الزوايا المظلمة في الشوارع المشبوهة في شتى بلدان العالم ، اصبح الهيروين مصدر دخل خرافي للعصابات الخطيرة التي تتاجر به. رغم العقوبات الصارمة التي تنتظر من يقوم بتهريب الهيروين ، إلا ان الكثيرين يقدمون على هذا العمل الاجرامي الخطير نتيجة الارباح الخيالية التي ترافق تهريبه والاتجار به. لقد استخدم المهربون كل الوسائل الممكنة المنطقية والاخلاقية وغير المنطقية والاخلاقية

اسرع طريقة لتبطيل الهيروين

في حال تعاطي مخدر الهيروين مدة طويلة بالطبع سيكون هناك صعوبة كبيرة في الإقلاع والانسحاب من الهيروين , فعند مرور الوقت وقلة مستوي الهيروين في الدم حينها ستكون اعراض انسحاب شديدة وهو الذي قد يسبب للشخص المدمن حالة من الرغبة الشديدة في العودة مرة أخري إلي طريق الإدمان والتعاطي , ومن هنا فإن المختصين في المراكز العلاجية قد وضعوا خطة علاجية للتوقف عن الهيروين والتي تتمثل فيما يلي :-

1-طلب المساعدة والفخص الطبي الشامل من خلال المختصين , حيث أن أسرع طريقة لتبطيل الهيروين كما أشرنا لابد أن تتم من خلال المختصين في المراكز العلاجية وبشكل فوري والخضوع إلي الفحص الطبي الشامل والتشخيص الطبي من اجل التعرف علي الآثار السلبية والمخاطر والأضرار التي قد تسبب فيها الإدمان علي الهيروين علي الاشخاص , ومن ثم العمل علي تحديد العلاج المناسب للمدمن .

2-التوقف عن تعاطي المخدر تماماً والبدء في مرحلة سحب السموم من الجسم , وهي أولي المراحل الفعلية في علاج إدمان الهيروين وفيها يتم تخليص الجسم من سموم المخدرات والتعامل مع الأعراض الانسحابية للهيروين من خلال ادوية علاجية وبروتوكول دوائي , حيث انه في ظل الامتناع عن تعاطي الهيروين تظهر العديد من الأعراض الانسحابية للهيروين والتي تتمثل فيما يلي (الأرق , القلق , الرغبة في النوم , رغبة في تعاطي المخدر , رعشة في الأطراف , سيلان أنفي , الهياج , الاكتئاب الشديد ) ولكن من خلال إستعمال الأدوية من مضادات القلق والاكتئاب ستمر تلك المرحلة بسلام وبدون أي مضاعفات أو مخاطر ولن يشعر المريض بأي ألم .

3-العمل علي مقاومة أفكار التعاطي التي تكون لدي الشخص المدمن , فنحن علي علم أن أصعب الأمور التي يواجهها الشخص المريض هي أفكار التعاطي والرغبة الشديدة في تعاطي المخدر وهذا ما نركز عليه من خلال إعطاء الشخص المريض الأدوية التي تساعد في سد مستقبلات الهيروين في المخ والتي تعمل علي التقليل من الرغبة في التعاطي بجانب تجنب العوامل التي تشجعل علي تعاطي المخدرات من خلال تدريب الاشخاص علي التحكم في أفكار التعاطي وابعاد العقل عن التفكير في تعاطي تلك السموم مرة أخري .

4-مرحلة التأهيل النفسي والعمل علي إعادة الثقة للمدمن مرة أخري وهي من أهم الخطوات في طريق العلاج علي الإطلاق وفيها يتم علاج أسباب الإدمان الرئيسية والعمل علي تغير الأفكار والنظر للنفس وللأشخاص من حوله مما يشعر الشخص المدمن بالقوة مع القدرة علي السيطرة علي أفكاره وزيادة الاحساس بذلك , وعلينا أن نعلم مدي أهمية الحاق الشخص المريض بسرعة إلي أحد مراكز علاج الإدمان والمصحات العلاجيبة الخاصة أما فكرة التخلص من إدمان المخدرات في البيت وان اسرع طريقة لتبطيل الهيروين ستكون في المنزل فليس هذا الطريق الصحيح للتعافي علي الإطلاق خاصة مع أحد أنواع المخدرات الفتاكة كالهيروين .

5-تدريب المريض علي المهارات والأساليب التي تساعده علي العيش بدون مخدر , وهي من الخطوات الهامة في الوصول إلي أسرع طريقة لتبطيل الهيروين , حيث يتم تدريبه علي التعايش مع الإدمان ومواجهة الحياة والمواقف الحياتية والمجتمعية بالشجاعة والهدوء بدون اللجوء إلي تعاطي المخدرات وتجنب الوقوع في الانتكاسة .

6-عدم التوقف علي تلك المراحل العلاجية بل علينا الاستمرار في المتابعة بعد العلاج من الإدمان , فلا ينتهي علاج إدمان المخدرات عند تلك النقطة بل يتم متابعة الشخص المريض من أجل التأكد من احاطته بالمجتمع العلاجي الداعم الذي يدفع الشخص نحو طريق التعافي بشكل دائم , ومن هنا علينا أن نعي اهمية إلحاق المريض بأحد مراكز علاج إدمان الهيروين وهي الطريق الأمثل للتخلص من المخدرات .

علاج ادمان الهيروين بالاعشاب

لا يفضل الكثيرون استخدام أدوية علاج الإدمان، بل يتجهون إلى علاج إدمان الهيروين بالاعشاب.

يوجد بعض الأعشاب المنتشرة علي شبكة الإنترنت ويدعون بإنها تساعد على علاج ادمان الهيروين طبقًا لبعض الأبحاث، مثل:

عشبة أيها سوكا: أثبتت هذه العشبة قدرتها على علاج إدمان المخدرات والكحول.

عشبة دانيشن (المرمرية الحمراء): تعرف أيضًا باسم المرمرية الصينية، وتستخدم في الصين لعلاج عدد من الأمراض، لكنها أثبتت فاعلية في علاج إدمان الهيروين وغيره من المخدرات.

عشبة الإيبوجا: تتكون من مركب قلوي يسمى الإيبو جايبين، وتصلح لعلاج ادمان الهيروين وغيره من المخدرات الأخرى.

نبات هيبركوم: أظهر نبات هيبركوم قدرته على علاج الإدمان، لكن لم يتوصل العلماء لـ آليته بعد.

الجنسنج الهندي: يرى العلماء أن الجنسنج الهندي يساعد في علاج إدمان الهيروين، كما أنه يساعد أيضًا في الوقاية من الانتكاس بعد العلاج.

ادوية علاج ادمان الهيروين بالبيت

أسماء أدوية علاج إدمان الهيروين

عزيزى مدمن مخدر الهيروين المميت سوف نتعرف على اسماء الادوية والعقاقير التى تستخدم فى علاج الادمان من الهيروين والتى نستخدمها كمرحلة فى مراحل علاج الادمان من الهيروين المميت ، ولكن قبل ان نتحدث عن اسماء عقاقير الهيروين والتى تساعد فى علاج ادمان الهيروين لابد ان نتعرف عن اهمية هذة الادوية :-

تستخدم ادويه علاج ادمان الهيروين فى تخفيف الاعراض الانسحابية للمدمن كما انها لها دور فى تخلاص مدمن الهيروين من السموم التى يخلفها مخدر الهيرون المميت :-

عقار الميثادون

ميثادون (Methadone) من الأدوية الأفيونية (Opiates) التي تستعمل لتسكين الأوجاع المتوسطة والشديدة، كالأوجاع التي تعقب العمليات الجراحية، الجراح أو لتسكين أوجاع الأمراض المزمنة كالسرطان. كما يستعمل الميثادون كعلاج للفطام لدى المدمنين على المخدرات، حيث إن تأثير تعاطيه المتواصل يتراوح بين 22 – 48 ساعة، يعمل خلالها على منع ظهور أعراض الإدمان، ويقلص الرغبة بالسموم.

تتلخص آلية فعالية المثادون لتسكين الأوجاع بإرتباطه بمستقبلات الأفيون في الدماغ وفي العضلات الملساء لتخفيف حدة الوجع.

يتوجب الامتناع عن الوقوف الفُجائي من وضع الجلوس أو الرقود أثناء فترة العلاج بالميثادون، إذ تسبب التغيُّرات الفجائية في الحركة، الإصابة بالدُّوار.

طريقة التناول:

محلول للشرب.

عدد الجرعات:

لمنع أعراض الفطام: مرة في اليوم.

لتسكين الأوجاع: حسب تعليمات الطبيب.

الجرعة:

للبالغين: لتسكين الأوجاع – 2.5 – 10 ميليغرام كل 3 – 4 ساعات حسب الحاجة.

للتنقية من السموم (الإقلاع عن الإدمان) – 40 – 150 ميليغرام في اليوم.

عقار نالتركسون

نالتريكسون (Naltrexone) هي مادة لديها فاعلية مضادة للمواد الأفيونية (ضادّة – Antagonist)، يمكن أن تعالج مدمني الأفيون أو تسمم الأفيون.

تعطى المواد الأفيونية مثل المورفين (Morphine)، البيثيدين (Pethidine)، أوكسيكودوني (Oxycodone)، الكودائين (Codeine)، كمسكنات مخدّرة، ولكن، قد يؤدي استعمالها إلى الإدمان أو قد تستغل لاستعمال سيئ (والمثال البارز هو الهيروين). يُعيق النالتريكسون (Naltrexone) المستقبلات التي ترتبط بها المواد الأفيونية ويعيق نشاطها. وهكذا، يمنع الشعور بالشمق (Euphoria) الذي يميز استعمال هذه المواد.

يتم العلاج بالنالتريكسون (Naltrexone) لدى المدمنين تحت إشراف طبي أو في مركز الفطام، بدمجه مع العلاج السلوكي والعلاج النفسي. يعطى الدواء عن طريق الفم، بعد أن يجتاز المريض مرحلة انفصال تستمر على الأقل 7 إلى 10 أيام. علاج آخر شائع هو بواسطة إزالة السُّمِّيّة (علاج الإدمان – Detoxification). وفقًا لهذه الطريقة يحقن النالتريكسون (Naltrexone) بجرعات عالية عندما يكون المريض تحت التخدير، لمنع أعراض الفطام. ثم يتلقى المريض العلاج بالنالتريكسون (Naltrexone) عن طريق الفم للاستعمال اليومي.

يستخدم النالتريكسون (Naltrexone) أيضًا لعلاج مدمني الكحول (Alcoholism)، وقد وُجد أنه فعال في الحد من وتيرة وشدة العودة للشرب.

أظهرت الدراسات المختلفة فعالية استعمال جرعة منخفضة من النالتريكسون (Naltrexone) (حوالي عُشْر الجرعة التي تعطى لعلاج المدمنين) لعلاج الأمراض التي تتميز باشتراك جهاز المناعة. كان البحث الأكثر تقدمًا في الموضوع، عن مرض كرون (Crohn’s disease)، لكن هناك أيضًا دراسات وتقارير حول مرض التَّصَلُّبِ المُتَعَدِّد (Multiple Sclerosis)، مرض الإيدز، متلازمة القولون المتهيج (Irritable Bowel Syndrome)، متلازمة التعب المزمن (Chronic fatigue syndrome)، الصدفية

 فيبرومْيالْغيا (Fibromyalgia) 

ينتمي بوبرينورفين (Buprenorphine) إلى مجموعة الأدوية مسكنة الآلام المخدرة (Narcotics) – الأفيونيات (Opiates). حيث إنه مقارنةً مع بقية الأفيونيات الأخرى، يعتبر ناهضًا (Agonist) جزئيًّا ذا قدرة قصوى أضعف، ونتيجة لذلك، يقل خطر التسبب بالإدمان وظهور الآثار الجانبية.

لقد استعمل البوبرينورفين في البداية، كمسكن للأوجاع الحادة بجرعات صغيرة، عن طريق حقن وأقراص تذوب تحت اللسان. تمت ابتداءً من عام ٢٠٠٢ الموافقة عليه، لعلاج حالات الإدمان على الأفيونيات، عن طريق أقراص تذوب تحت اللسان بجرعات كبيرة، شمل هذا الاستعمال الأدوية سوبوتكس (Subutex) وسوبوكسون (Suboxone): سوبوتكس –  يحتوي فقط على بوبرينورفين وهو مخصص لأولئك الذين هم في بداية العلاج، وسوبوكسون – يحتوي على بوبرينورفين بالإضافة إلى نالوكسون (Naloxone) – مادة تعمل على تثبيط عمل الأفيونيات – ويستعمل كعلاج مداومة لحالات الإدمان على الأفيونيات.

مدة خروج الهيروين من الجسم

يختلفة مدمة بقاء الهيرون فى الجسم من شخص لاخر وهنا يجب ان نفرق بين مدة بقاء الهيرون فى البول وهى كالاتى :-

متعاطى الهيروين لاول مرة يبقى الهيروين فى البول لمدة تترواح من 15 ساعه الى يوم كامل

للمدمن المعتاد على ادمان الهيروين يبقى الهيروين فى البول من 4 ايام الى اسبوع

اما مدة بقاء الهيرون فى دم المريض فهى كالاتى :

للمدمن لاول مرة تبقى ساعتين

للمعتمد على ادمان الهيرون اى المدمن منذ زمن حوالى 14 ساعه

علاج الادمان من الهيروين

العلاج من الادمان على الهيروين امر صعب ، بل إنه أمر غاية الصعوبة. لذلك يجب التركيز على الوقاية من السقوط في براثن هذا الادمان القاتل. ويجب على الاهل ان يتنبهوا جيداً لأي بوادر أو دلائل على هذا الادمان لمادة الهيروين. إن كثيراً من الاباء لا يعرفون ما هو الهيروين على وجه التحديد وبالتالي فهم لا يستطيعون معرفة ما اذا كان ابناؤهم يستخدمون هذا المخدر القاتل ، إضافة الى بعد الاباء عن السلوك اليومي لحياة ابنائهم ، يجعل الأب لا يكتشف ما يفعله الابن إلا بعد فوات الأوان. وإن إدمان الهيروين للشباب كارثة ، ليس على الشخص المدمن فقط بل هي كارثة على جميع افراد الاسرة ، بل والاقارب والاصدقاء. لقد مر علي اشخاص مدمنون بهذا المخدر القاتل ، وإن والده كان يبكي يطلب من الله ان يخلصه من هذا الابن الذي اوقعهم في مشاكل صعبة وحقيرة مما لم يستطع معها الأب إلا أن يدعو على هذا الأبن بأن يخلصه الله منه كي يرتاح جميع افراد الاسرة وفي مقدمتهم الام التي كانت ترى ابنها وهو يتغير من شاب هادئ مسالم ، الى شخص آخر كذاب ، سارق.. الخ.

العلاج يجب ان يكون تحت إشراف طبي مباشر من اشخاص متخصصين ، وتعطى أدوية معينة لكبح الرغبة الجامحة للمدمن للهيروين ، و كذلك لمنع الاعراض الانسحابية. بعد ذلك يأتي العلاج النفسي ، إرشادي وسلوكي ومعرفي لمنع انتكاسة المريض المدمن. لذلك يجب التركيز على الجانب الاجتماعي ، فللأسرة دور مهم جداً لدعم المريض للتخلص من الإدمان وكذلك الأصدقاء.

Leave A Reply

Your email address will not be published.

Call Now Button